منتدى طلاب الهندسة الزراعية



 
الرئيسيةالبوابةس .و .جقائمة الاعضاءالمجموعاتالتسجيلدخولمركز رفع الملفات
منتدى طلاب الهندسة الزراعية            
المواضيع الأخيرة
» البرنامج التدريبيى المهارات المتكاملة فى المحاسبة الادارية ( أسطنبول تركيا ) للفترة من 25 الى 29 ديسمبر 2016
السبت أكتوبر 22, 2016 6:12 am من طرف هويدا الدار

» البرنامج التدريبي إعادة هندسة الموارد البشرية حسب إحتياجات المنظمة دبى – القاهرة – إسطنبول خلال الفترة من 4 الى 8 ديسمبر 2016 م
الخميس أكتوبر 13, 2016 5:32 am من طرف هويدا الدار

» التخطيط المالى وإعداد الموازنات التخطيطية ودورها فى الرقابة وتقييم الأداء القاهرة – دبى – أسطنبول خلال الفترة من 4 الى 8 ديسمبر 2016 م
الأحد أكتوبر 09, 2016 5:30 am من طرف هويدا الدار

» البرنامج التدريبيى الادارة الالكترونية فى اعمال السكرتارية التنفيذية
السبت أكتوبر 08, 2016 5:07 am من طرف هويدا الدار

» صور عن المحركات
الجمعة أكتوبر 07, 2016 5:31 pm من طرف وائل عز الدين عبد العال

» البرنامج التدريبيى المراجعة الداخلية (الأسس والتطبيقات ) القاهرة – دبى – اسطنبول خلال الفترة من23 الى 27 اكتوبر 2016 م
الإثنين أغسطس 29, 2016 6:20 am من طرف هويدا الدار

» البرنامج التدريبي أساليب المتابعة وإعداد تقارير الإدارة العليا مكان الانعقاد : القاهرة – دبى –اسطنبول موعد الانعقاد: في الفترة من 23 الى 27 اكتوبر 2016م
الأحد أغسطس 28, 2016 5:50 am من طرف هويدا الدار

» المؤتمر العربي الخامس ( التطوير الاداري فى المؤسسات الحكومية ) السياسات العامة اسطنبول – تركيا للفترة من 25 الي 29 ديسمبر 2016م
الإثنين أغسطس 22, 2016 4:42 am من طرف هويدا الدار

» شهادة اكاديميه: الإدارة الوسطى (القاهره – جمهورية مصر العربية ) 13 الى 22 نوفمبر 2016م
الأحد أغسطس 21, 2016 5:01 am من طرف هويدا الدار


شاطر | 
 

 البرسيم الحجازي

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
daltex egy



وظيفتك : مهندس
بلدك : egypt
جامعتك : cairo
عدد الرسائل : 2064
تاريخ التسجيل : 17/11/2012

مُساهمةموضوع: البرسيم الحجازي   الخميس فبراير 21, 2013 3:45 am





البرسيم الحجازى








المنشأة : -


يضم الجنس Medicago عدد كبير من الأنواع المستزرعة وغير المستزرعة ، تنتشر
من حوض المتوسط وشرقا حتى تركستان وشمال الهند وغربي الصين .


1-3 الوصف النباتي :-


نبات عشبي معمر ذو جذر غليظ يضرب لأعماق بعيدة داخل التربة وتنشأ منه عدد
منطقة التاج سقان مستقيمة حاملة الأوراق الثلاثية والمجموعات الزهرية
بنفسجية اللون .


1-4 البيئة :-


ينتشر في المناطق المدارية وشبه المدارية والمعتدلة وشبه المعتدلة ويزدهر
في الأراضي الخصبة جيدة الصرف الغنية بالكالسيوم ولا ينجح في الأراضي
الحمضية ويعتبر ذو مقاومة متوسطة للملوحة بعد اكتمال النمو ويتحمل الحرارة
والجفاف مع تقدم العمر ولكنه لا يتحمل الغرق والرطوبة العالية . يزرع
البرسيم بصورة مكثفة تحت الري .


1-5 القيمة الاقتصادية :-


يعتبر من أهم الأعلاف البقولية في العالم ومن أول النباتات العشبية التي تم
استزراعها بواسطة الانسان وفي السودان يعتبر أهم علف بقولي . تكمن في
قيمته الغذائية العالية بالاضافة الى كونه محسنا ممتازا لصفات التربة
الكيمائية اذ يضيف اليها عنصر النيتروجين ويعمل مجموعة الجزري على خلخلة
التربة وتحسين صفاتها الفيزيائية . عليه فهو محصول ذو موقع هام في الدورة
الزراعية ، يزرع لوحده كما هو الحال في السودان أو مختلطا مع الأعلاف
النجيلية في بلدان أخرى ويستعمل كعلف أخضر أو دريس وكسماد أخضر وفي صناعة
المركزات العلفية ولكنه لا يتحمل الرعي المكثف .


1-6 الانتاجية :-


متوسط انتاجية الفدان من العلف الأخضر تحت ظروف الانتاج العادية في السنة
الأولى حوالى 45 طن ترتفع الى حوالي 60 طن في السنة الثانية . وفي حالة
توفر الظروف المثلى للانتاج مع اتباع الطرق الفلاحية السليمة يمكن أن
تتراوح انتاجية الفدان 75 طن في السنة الأولى الى أكثر من مائة طن في السنة
الثانية . تصل انتاجية الدريس الى حوالي ربع انتاجية العلف الأخضر .
يتراوح العمر المنتج للبرسيم من 3 الى أكثر من 5 سنوات حسب خصوبة وجودة
التربة .




2-


توجد في السودان عينة واحدة من الألفا ألفا قدمت اليه من مصر بعد الحرب
العالمية الأولى ونظرا للشبه في الشكل الظاهري مع البرسيم المصري أطلق
عليها مجازا اسم البرسيم بينما ان هذه التسمية تخص فقط البرسيم
المصري(Trifolium alexandrinum) النبات الحولي الذي ينتمي الى جنس آخر كما
هو ظاهر من التسمية . وفيما يلي من حديث سنعتمد الاسم المحلي (البرسيم
الحجازي) بدلا عن الألفا ألفا نظرا لاشتهاره في السودان تحت هذا المسمى .
تنتمي العينة المحلية للنوع الدارجSativa وهو أهم أنواع الجنسMedicago
نظرا لقدرته الفائقة على التأقلم والانتشار في بيئات متبائنة مكونا أنماط
خاصة في كل بيئة(Ecotypes) كما هو الحال مع العينة المحلية (الحجازي)
والتي نظرا لتأقلمها الكبير على بيئة السودان لم تتمكن الأصناف الوافدة من
الفوق عليها بصورة واضحة . من العينات الوافدة التي تم اختبارها في السودان
العينة بايونير 572 وبايونير 5925 والأخيرة أبدت أداء لا بأس به تحت بيئة
السودان .


3- العمليات الفلاحية :-


3-1 تاريخ الزراعة :-


الموسم الشتوي هو أفضل وقت لزراعة البرسيم الحجازي في ولاية الخرطوم خلال
أكتوبر ونوفمبر . يمكن زراعته صيفا أو خريفا مع بعض المخاطرة .


3-2 اعداد الأرض للزراعة :-


وتعتبر من أهم العمليات لنجاح زراعة البرسيم واطالة أمد المحصول ، يتم
حراثة الأرض حراثة متعامدة ثم تنعم التربة بتفتيت الكتل الكبيرة باستعمال
محراث الهرو ثم تسطح الأرض تسطيحا جيدا لتفادي الري غير المتساوي وغرق
النباتات ، مع الملاحظة أن التسطيح الجيد للتربة من أساسيات نجاح المحصول
خاصة في الأرض رديئة الصرف .


3-3 معدل التقاوي :-


يعتمد معدل التقاوي على طريقة الزراعة ونوعية الأرض ومستوى اعدادها وجودة
التقاوي المستعملة . عليه فان هنالك مدى واسع لمعدل التقاوي يتراوح من 5
الى 18 كجم للفدان (12-40رطل) اعتمادا على العوامل المذكورة أعلاه . وبما
أن الكيلو جرام الواحــــد من تقاوي البرسيم يحتوي على ½ مليون بذرة
(220.000بذرة للرطل) عليه فان معدل التقاوي يمكن أن ينخفض الى أدنى مستوى
له في حالة :-


- الزراعة في الأراضي الناعمة جيدة الصرف (اراضي الجروف) أو تلك التي تم اعدادها جيدا من حيث الحرث العميق والتنعيم والتسطيح .


- الزراعة في سطور بواسطة الآلة وهذه تؤدي لانخفاض كبير في معدل التقاوي . غير أن هذه الطريقة غير منتشرة في السودان .


- استعمال تقاوي من مصدر معتمد ذات نسبة نمو 80% ونقاوة 98% .


نظرا للكلفة العالية لتقاوي البرسيم ينصح بشدة بأخذ العوامل المذكورة أعلاه في الاعتبار .


3-4 : طريقة الزراعة :-


في حالة الأراضي الخفيفة الناعمة (أراضي الجروف) يمكن الزراعة بدون سرابات
حيث تنثر البذور وتدفن عن طريق كعالجتها بغصن شوكي وتقطع الأرض الى أحواض
6×7 متر . ويجب الحرص على أن تكون الرية الأولى هادئة تفاديا لانجراف
التقاوي . أما في حالة الأراضي الخشنة رديئة الصرف ننصح بالزراعة في سرابات
عريضة (فتحة الطراد 80 سم) . تنثر التقاوي وفوق السرابات وتسوى بغصن شوكي
وتقطع الأرض الى أحواض وتروى ريا هادئا وعميقا يكفي لوصول النز لكافة ظهر
السرابة .


3-5 التسـميد :-


ينصح في كل الأحوال باضافة جرعة تنشيطية من السماد النتروجيني في حدود 12
كجم من النتروجين للفدان (حوالي ½ جوال من سماد اليوريا) تعطي عند الزراعة .
كما يستحن اضافة السماد الفوسفاتي بمعدل 50 كجم من السيوبر فوسفيت الثلاثي
للفدان تعطي أثناء تجهيز التربة وقبل الزراعة ذلك لما لعنصر الفسفور من
أهمية كبيرة في نمو المجموع الجزري وتنشيط عمل بكتيريا الرايزوبيم .


3-6 اللقاح البكتيري (العقدين) :-


البرسيم الحجازي من المحاصيل التي تستجيب للتلقيح البكتيري (العقدين) مما
يؤدي الى مساعدة النبات في التحصل على حاجته من النتروجين من خلال العلاقة
التكافلية مع بكتيريا الرايوبيم حيث تتكون العقد البكتيرية على الجذور
وتقوم بتثبيت النيتروجين الهوائي ليستفيد منه النبات بالاضافة الى توفير
كميات مقدرة من النيتروجين في التربة يستفيد منها المحصول التالي . عليه
ينصح في الحالات التي تكون فيها الأرض أو تركت لسنوات عديدة بدون زراعة
باضافة اللقاح البكتيري الخاص بحصول البرسيم بمعد ¼ كجم للفدان ، يتم انتاج
اللقاح البكتيري في معامل المركز القومي للبحوث – الخرطوم – ويباع بأسعار
زهيدة ويمكن تلخيص خطوات التلقيح البكتيري كما يلي :-


• تذاب 3-5 ملاعق سكر كبيرة في حوالي 2 كوب ماء بارد كبير (حوالى ثلث لتر
ماء) تعتبر كافية لمعاملة كل البذور ، كما يمكن استعمال مسحوق الصمغ العربي
بدلا عن السكر .


• يخلط اللقاح البكتيري مع المحلول السابق تجهيزه .


• يضاف خليط محلول السكر واللقاح لتقاوي البرسيم على دفعات ويخلط بها جيدا
وذلك على فرشة بلاستيكية أو طشت غسيل في مكان ظليل بعيدا عن حرارة الشمس ثم
تترك لتجف لمدة ربع ساعة .


• في حالة عدم توفر السكر أو الصمغ يمكن ترطيب البذرة قبل الخلط بكوب ماء بارد ثم ينثر اللقاح فوق التقاوي وتقلب جيدا .


• تزرع التقاوي بعد خلطها مباشرة على أن لاتزيد الفترة ما بين الخلط
والزراعة عن حوالي الساعة ، عليه يجب التحوط لترتيب وتجهيز احتياجات عملية
الزراعة قبل عملية الخلط .


ملاحظات هامة :-


1- يجب عدم خلط التقاوي المعاملة بالعقدين بسماد أو مبيد .


2- تفادي استخدام لقاح من العام الماضي أو مضي عليه أكثر من ثلاث شهور مع حفظ اللقاح قبل استعماله في مكان بعيد عن الشمس المباشرة .


3- للتأكد من نجاح التلقيح البكتيري يتم فحص الجذور لعدد من النباتات في
أماكن متفرقة من الحقل بعد شهر من الزراعة مع الحرص على سلامة الجذور أثناء
القلع فاذا تكونت حوالي 8 عقد أو أكثر ذات لون أحمر من الداخل يعتبر
التلقيح ناجحا وكتفي بالجرعة التنشيطية من السماد النتروجيني .


3-7 الـــري :-


البرسيم الحجازي يتحمل الجفاف بصورة جيدة ولكن بعد اكماله مرحلة التأسيس ،
عليه في المراحل الأولى من عمر المحصول ينصح بعد تباعد فترات الري بحيث
تكون في حدود 7 – 10 أيام وفي بقية عمر المحصول يمكن أن تكون فترات الري من
12-15 يوم حسب الموسم ودرجات الحرارة السائدة .


3-8 مكافحة الآفات :-


3-8-1 الأعشاب :-


النجيلة : Cynodon dactylon


من الأعشاب التي يمكن أن تسبب خطرا كبيرا على البرسيم في حالة تركها بدون
ازالة . تكافح تحوطا قبل الزراعة بالحرث العميق وجمع وازالة الرايزومات ثم
متابعة الازالة بعد الزراعة أولا بأول خاصة في المراحل الأولى من عمر
المحصول ، تساعد الزراعة الشتوية على التقليل من حدة الاصابة .


الحامول : Dodder ( Cuscuta spp. )


وهو نبات متطفل على البرسيم وبعض المحاصيل الأخرى ويمكن مكافحته تحوطا
بشراء تقاوي معتمدة خالية من بذرة الحامول ، أما في حالة ظهوره يتم حش
المساحات المصابة قبل التزهير ويتم جمع النباتات وتحرق بعيدا عن الحقل .


3-8-2 الحشرات :-


من الآفات الحشرية التي تشكل خطرا على المحصول في مراحل نموه الأولى ،
العسلة (حشرة المن) *** وفي حالة ظهورها يمكن مكافحتها بمبيد الملاثيون 57%
بمعدل 2 لتر للفدان . الدودة الخضراء *** يمكن مكافحتها بمبيد السيفين 85%
بمعدل واحد كيلو جرام للفدان (باضافة 100 جرام للرشاشة سعة 10 لتر) .


عموما تكمن خطورة الآفات الحشرية في مراحل النمو الأولى حيث يجب مكافحتها
أولا بأول بينما لا تصل خطورتها للحد الاقتصادي بعد اكتمال تأسيس المحصول .


3-8-3 الأمراض :-


تتمثل في الأمراض الفطرية مثل أعفان الجذور والعفن الرايزوكتوني وبعض
الأمراض الجذرية الأخرى ، يتسبب العفن الجذري في عدم ظهور البادرات نسبة
لموتها تحت التربة أو موتها بعد ظهورها وموت الخلفة بعد الحش ويتبع ذلك موت
الكرسي . ولمعالجة هذه المشاكل ينصح في البدء بتسطيح الأرض جيدا لتفادي
غرق النباتات لمدة طويلة ، ثانيا اجراء عملية الري قبل أو بعد الحش بخمسة
أيام والحش على ارتفاع لا يقل عن 7 سم من سطح التربة حفاظا على الكرسي .


3-9 الحصاد :-


تؤخذ القطعة الأولى بعد مرور 9-10 أسابيع من الزراعة أو عند ازهار 10-50%
من النباتات . بالنسبة للقطعات يمكن أخذها كل 25 يوم مع اعتبار الموسم
ودرجات الحرارة ولكن في كل الأحوال يتم القطع عند نسبة الازهار والمذكورة
أعلاه يكون القطع على ارتفاع خمسة سنتمترات من الأرض مع ملاحظة عدم الري
بعد القطع مباشرة ، ويستحسن توقيت عملية القطع لتكون في منتصف فترة الري ،
بحيث يترك خمسة أيام قبل وبعد عملية القطع وذلك حفاظا على سلامة الكرسي .


ومن ناحية أخرى يجب أن ندرك أن مواعيد القطع ذات أثر كبير على انتاجية
العلف وقيمته الغذائية ذلك أنه في حالة تأخير مواعيد القطع نحصل على
انتاجية أكبر في القطعة ولكن مع قيمة غذائية متدنية نتيجة لارتفاع نسبة
الألياف واللجنين ، بينما في حالة التبكير في مواعيد القطع نحصل على
انتاجية أقل للقطعة ولكن مع قيمة غذائية مرتفعة . لذلك فان قرار مواقيت
القطع يجب أن تحدد وفقا لتلك العوامل .


3-10 انتاج الدريس :-


الدريس هو عبارة عن العلف المجفف بصورة تحافظ على قدر كبير من قيمته
الغذائية وذلك للاستفادة منه أوقات الندرة . وفي حالة استعمال المكابس
الميكانيكية وماكينات التصنيع الأخرى يمكن اختزال حجم العلف الى حد كبير
مما يساعد على ترحيل وتسويق العلف لأماكن بعيدة أو تصديره خارج القطر . غير
أن نظام القطع والاستعمال الأخضر السائد في السودان يحول دون الاستفادة من
كل المزايا .


دريس البرسيم الجيد يتميز باللون الأخضر والرائحة المقبولة وعدم التعفن مع
احتوائه على كمية من الأوراق . يستخدم برسيم الحشة الثالثة والتي تليها في
عمل الدريس نظرا لانخفاض الرطوبة وارتفاع نسبة المادة الجافة فيها .




4- انتاج تقاوي البرسيم


أنسب وقت لانتاج تقاوي البرسيم هو الموسم الصيفي (من أبريل الى مايو) حيث
يترك المحصول بدون حش مع العناية بالري أثناء فترة التزهير لضمان انتاج
بذور وفيرة وكبيرة الحجم . يجب فحص الحقل جيدا للتأكد من عدم وجود الحامول
وازالته قبل التزهير ان وجد .


تجمع القرون عند اكتمال نضجها (اصفرار اللون) ويتم درسها بعد جفافها وتغربل
لفصل البذور الغريبة والأوشاب . تتراوح انتاجية تقاوي البرسيم من 220 كجم
للفدان في اللقطة الأولى للبذرة الى 133كجم في اللقطة الثانية وذلك تحت
الظروف المواتية .




5- القيمة الغذائية


تختلف القيمة الغذائية للبرسيم باختلاف فترات القطع وعمر المحصول وبيئة
المحصول كما في القيمة الغذائية للدريس تختلف كثيرا حسب طرق اعداده . وهي
في كل الأحوال أقل من العلف الأخضر .




الجدول أدناه يوضح بعض المواد في البرسيم الأخضر والجاف (الدريس) :-




نوع العلف نسبة الرطوبة % البروتين الخام % المستخلص الخالي من النيتروجين % الألياف % الرماد%


البرسيم الأخضر 81.4 26.3 23.3 22.7 15.4


الدريس 9.0 19.5 29.7 27.6 12.0




6- ملخص لأهم عوامل رفع انتاجية البرسيم


1) شراء تقاوي من مصدر معتمد ذات نسبة انبات عالية وخالية من بذور الحشائش خاصة الحامول .


2) اعداد الأرض وتسطيحها بصورة ممتازة لتفادي غرق المحصول .


3) الزراعة في الموسم الشتوي (أكتوبر/نوفمبر) .


4) اعطاء جرعة منشطة من السماد النيتروجيني مع اضافة اللقاح البكتيري الخاص
بالبرسيم في حالة الأراضي الجديدة أو التي لم تستفلح لسنوات عدة .


5) الاهتمام الشديد بمكافحة الآفات في مراحل النمو الأولى للمحصول .


6) تفادي القطع الجائر والري المباشر بعد القطع .








يمكنكم التعرف على التفاصيل الفنية للمعدات عن طريق الاتصال بنا على الارقام التاليه




002-01001160396


002-01272227795


او زيارة موقعنا الاليكتروني التالي :


www.elgohary-eg.com


او التواصل معنا عبر البريد الاليكتروني التالي :


yasser_elgohary2000@yahoo.com




او زياره مدونتنا http://elgohary-eg.blogspot.com


او تشريفنا بزيارتكم الكريمه علي العنوان التالي:


كفرالشيخ - ابراج المحاربين أمام بنك اسكندرية




الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
البرسيم الحجازي
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى طلاب الهندسة الزراعية  :: علوم الهندســة الزراعيــة :: هندسـة المبـانى والمنشـأت الزراعيـة-
انتقل الى: